شلة عالم الصداقة
اهلا و سهلا بك زائرنا الكريم تفضل بالقاء نظرة على منتدانا و قم بالانظمام الينا

شلة عالم الصداقة


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

لنشارك جميعا برد جميل لترقية منتدانا الى افضل سارع لتشارك في موضوع المليــ1000000ــون رد

زائرنا الكريم سارع الان بالاشتراك في شلتنا و كن صديقا لنا قم بالتسجيل الان
نرجوا من الجميع العمل بقوانين المنتدى و عدم مخالفتها

شاطر | 
 

 العائلة التي اتقت ..بالمال في طريقها...و....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nojiko
عضو فضي
عضو فضي
avatar

انثى عدد المساهمات : 1724
نقاط العضو : 1875
العمر : 20
الموقع : ليبيا / طرابلس

مُساهمةموضوع: العائلة التي اتقت ..بالمال في طريقها...و....   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 12:52 am

في يوم من الأيام ..............................







كان هناك رجلا مسافرا في رحلة مصطحبا معه الدين و زوجته و أولاده..............





و في الطريق قابل شخصا واقفا في الطريق



فسأله : " من أنت ؟ "




قال: " أنا المال " .




فقال الأب : " ليس هنا مكان لك فالسيارة ذات خمس أماكن كلها شاغرة أنا و الدين و زوجتي و ابني و ابنتي " .




فقال المال : " أرجوك دعني أركب فلا يوجد لي رفيق غيركم الآن و عندما أجد آخرين سأذهب معهم و لن أضايقكم في المكان " .




فسأل الرجل زوجته وأولاد" : هل ندعه يركب معنا؟ " .




فقالواجميعا : " نعم بالطبع فبالمال يمكننا أن نفعل أي شيءو أن نمتلك أي شيء نريده نريدك أن تصطحبنا دائما " .




فركب معهم المال ....................




وسارت السيارة مسافة .................





و بعد قليل أحس الجالسين في السيارة بالضيق و قالوا لا لن نجلس هكذا نحن نشعر بالضيق أنت أيها الدين ثقيل علينا و ذو أعباء كثيرة حلال وحرام وصلاة وحجاب وصيام و ........... و .............. و ................. و سيشق ذلك علينا ، لتنزل هنا و لا نريدك معنا و عندما نمل من المال سوف نعود إليك و لماذا أصلا نعود إليك إن ديننا في قلوبنا حفظناه و لا نحتاج إليك لتذكرنا بما لنا و ما علينا و لكن ربما ... ربما نعود إليك في آخر رحلتنا لنصطحبك معنا " .





و ساروا غير آبهين لما فعلوه من منكر شنيع في أعز صديق لهم في الحياة....................





حتى قابلوا في رحلتهم شخصين ....................





فسأل الأب : " منأ نتما ؟ " .






قال الأول : " أنا الدين يا صديقي العزيز ، ألا تعرفني ؟ ! " .




و قال الآخر: " أنا السلطة والمنصب" .






فقال الأب ردا علي الدين : " يااااااااااااااااااه ما هذا ماذا جري لك ؟ ! " .





فقال الدين : " لقد بدأت أمرض يا صديقي العزيز من تركك لي خذني معك و اصطحبني و سوف أرد لك الجميل صدقني " .





فقالوا جميعا : " لماذا نصطحبك أصلا و المكان ضيق و أنت مريض هل سنقوم بتمريضك ؟ ! إذا أردنا أن نضيق المكان علي أنفسنا فلابد أن يكون هذا الضيق بفائدة تعود علينا ، ليس هذا وقتك الآن يا صديقي " .







فحزن الدين لذلك حزن عميقا و بدا عليه الألم و ترقرقت عيناه بالدموع علي خيانة صديقه له .





ثم سأل الأب زوجته وأولاده : " هل نستمر في سيرنا أم ندع أحد يركب معنا ؟ " .






فأجابوا جميعا بصوت واحد : " نعم بالطبع ندع السلطة تركب معنا فبالسلطة والمنصب نستطيع أن نفعل أي شيء و أن نمتلك أي شيء نريده " .






فركب معهم السلطة والمنصب.................





وسارت السيارة تكمل رحلتها





وهكذا قابل أشخاص كثيرين بكل شهوات وملذات و متع الدنيا و في كل مقابلة كانوا يجدوا الدين دائما واقفا ينادي عليهم خذوني معكم خذوني معكم و لكن لا حياة لمن تنادي ............





و ما كان جوابهم إلا "

حقا يا هذا ليس وقتك الآن
" تاركيه وراءهم جائع عطشان متعب عريان .







حتى وقع الدين في آخر رحلتهم خلفهم صريعا ملاقيا حتفه من شدة الجوع و العطش و التعب ............





جوع عدم الصلاة





عطش منع الزكاة





تعب عدم أداء العبادات




..................................







و فجأة وجدوا على الطريق




نقطة تفتيش





وكلمة قف






ووجدوا رجلا يشير للأب أن ينزل ويترك السيارة





فقال الرجل للأب" : انتهت الرحلة بالنسبة لك وعليك أن تنزل و تذهب معي " .





فوجم الأب في ذهول ولم ينطق ! .






فقال له الرجل: " لا لا ............... لم تنته رحلتي بعد ، مازال هناك شخص أخير أود اصطحابه معي "





قال الرجل : " مهما يكن من أمر فاتك فوقتك إلي هنا انتهي " .





قال الأب : " أرجوك دعني اصطحبه معي في وحدتي هذه أنا أفتش عن الدين......هل معك الدين ؟ لا ... لا الآن تذكرت لقد تركته على بعد مسافة قليلة فدعني أرجع وآتى به و لو حتي ماشيا " .






فقال له الرجل: "

حقا يا هذا ، هذا ليس وقتك الآن
، إنك لن تستطيع فعل هذا فالرحلة انتهت والرجوع مستحيل " .






فقال الأب: " و لكنني معي في السيارة المال والسلطة والمنصب والزوجة و الأولاد و............... و................ و.................. " .






فقال له الرجل : " إنهم لن يغنوا عنك من الله شيئا وستترك كل هذا وما كان لينفعك إلا الدين الذي تركته في الطريق " .






فسأله الأب: " من أنت ؟ " .






قال الرجل : "أنا الموت
، الذي كنت غافل عنه ولم تعمل حسابه " .






ونظر الأب للسيارة






فوجد زوجته تقود السيارة بدلا منه






....................................






وبدأت السيارة تتحرك لتكمل رحلتها و فيها الأولاد والمال والسلطة و ........... و ............... و ..................







ولم ينزل معه أحد .






.







.









.









همسة






.





.






هذه رسالة لكل من يملك هؤلاء و لا يتق الله .





الموت قادم قادم لا محالة فماذا أعددت له ؟ !.





هذا تنبيه لي قبلكم .





ساعدنا الله و إياكم علي حمل الزاد لما بعد الممات .





جعلنا الله من أهل الفردوس الأعلى من الجنة .





قال الله تعالى





(قل إنكان آبآؤكم و أبناؤكمو إخوانكم و أزواجكم و عشيرتكم وأموال اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها و مساكنترضونها أحب إليكم من الله ورسوله و جهاد في سبيله فتربصوا حتىيأتي الله بأمره واللهلا يهدى القوم الفاسقين)






وقال الله تعالى





( كل نفس ذآئقة الموت وإنماتوفون أجوركم يومالقيامة فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور (







.




.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nojiko
عضو فضي
عضو فضي
avatar

انثى عدد المساهمات : 1724
نقاط العضو : 1875
العمر : 20
الموقع : ليبيا / طرابلس

مُساهمةموضوع: رد: العائلة التي اتقت ..بالمال في طريقها...و....   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 12:56 am

السلام عليكم ..
أهلا وسهلا ..بالجميع هنا في عالمي ..
أتمنى ان تقضوا افضل الاوقات هنا في عالم القصص ..قد لا اكون متواجدة معكم ..لكن روحي ستكون معكم ..كلما فتحتم ..أي صفحة من هذا العالم .لان مكاني دائما هنا ..حيث إن شخصيتي ..مائلة إلى بحر الخيال الذي لاينتهي ..كما اتمنى ان تنال مواضيعي إعجابكم ..
و إن باب الردوود مفتووح للجميع ..
دمتم بحفظ الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kikyo
عضو فضي
عضو فضي
avatar

انثى عدد المساهمات : 2383
نقاط العضو : 2950
العمر : 19
الموقع : ليبيا

مُساهمةموضوع: رد: العائلة التي اتقت ..بالمال في طريقها...و....   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 11:00 pm

السلام عليكم
مشكووووووووووووووووور على القصة الممتعة
بارك الله فيك و جعل الله مشاركتك في ميزان حسناتك ياوم القيامة
واصلي تميزك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nojiko
عضو فضي
عضو فضي
avatar

انثى عدد المساهمات : 1724
نقاط العضو : 1875
العمر : 20
الموقع : ليبيا / طرابلس

مُساهمةموضوع: رد: العائلة التي اتقت ..بالمال في طريقها...و....   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 11:40 pm

السلام عليكم ...
أهلا فيك اختي كاجيرو ..بعالم القصص ...أنا اشكر لك ..زيارتك الدائمة لمطالعة قصصي ..انت فعلا عضوة نشيطة ..ومحبوبة ..انت ايضا قد ساهمت كثيرا ..بعالمي ..لذا فإنني اقدم لكي جزيل الشكر ..اتمنى لك المزيد من التفوق ..
في امان الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العائلة التي اتقت ..بالمال في طريقها...و....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شلة عالم الصداقة :: عالم القصص-
انتقل الى: